نظرة عامة على السوق الأسبوعيةتجارة السلع

ارتفع مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 97٪ في عام واحد.

مرحبًا بكم جميعًا

سوف نتحدث اليوم عن أسواق الإمارات العربية المتحدة وخاصة سوق أبوظبي للأوراق المالية ADX.

بالنظر إلى الرسم البياني، اعتقد أن الأداء رائع والسبب وراء ذلك واضح للغاية.

الأسباب التي أداء المؤشرات الاقتصادية ترتفع هو أن السلطات في أبو ظبي اتخذت إجراءات كبيرة للنهوض بالمجتمع، وقاموا بمجموعة من القرارات التي جعلتنا نرى أداءً رائعًا ساهم في نجاح أسواق الأسهم.

تغييرات أخرى

بداية هذا الأسبوع تم إنشاء محكمة ثنائية اللغة باللغتين العربية والإنجليزية لغير المسلمين للفصل في الزيجات المدنية.

إجراءات هامة حول منازعات الأحوال الشخصية للمسلمين مع مراعاة غير المسلمين والأخذ في الاعتبار أن 80% من السكان في الإمارات هم من المغتربين.

المغتربين هم ليسوا مواطنين ولذا فقد وضعوا الإذن لغير المتزوجين أن يتعايشوا معًا.

تخفيف القيود المفروضة على الكحول، ولا تحتاج النساء فقط إلى ترخيص لبيع الكحول، بل تحتاج أيضًا إلى ترخيص لشراء الكحول التي يتم إزالتها ليس فقط لغير المسلمين ولكن للمسلمين أيضًا.

فتح طريق جديد للحصول على الجنسية للمواطنين الأجانب بهدف تغيير الصورة الوطنية النمطية.

في الرسم البياني نرى أن مؤشر الأسهم في سوق أبوظبي للأوراق المالية كان عند 4,814 نقطة في نوفمبر 2020، وأصبح الآن 8,185 نقطة أي بزيادة 97.32%.

مؤشر ADX العام في أبو ظبي قوي ويسعى دائمًا لجذب رأس المال والاستثمار من الخارج.

أوصي بشدة بالنظر إلى مؤشر سوق أبو ظبي للأوراق المالية الآن لإنه أحد أفضل المؤشرات أداء في الأسواق الخليجية هذا العام.

نتمنى لكم جميعًا التوفيق والقدرة على التداول بثقة.

[poll id=”4″]

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمها!

متوسط ​​تقييم 0 / 5. عدد الأصوات: 0

لا توجد أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

كما وجدت هذه الوظيفة مفيدة ...

تابعنا على وسائل التواصل الإجتماعي!

سيث جوليان

من مدينة بوسطن الأمريكية، بدأ حياته المهنية في وول ستريت في أوائل الثمانينيات في شركة Bankers Trust Company ويعمل في مجال التداول منذ منذ أكثر من 5 عقود. بعد أن شغل وظائف كمتداول ووسيط في العديد من بيوت التمويل الدولية، يشغل حاليًا منصب كبير الاستراتيجيين العالميين في شركة ألفكسو. سيث متداول مُعتمد ومُسجل في الهيئات المالية للاتحاد الأوروبي، وهو حاصل على درجات علمية في الاقتصاد السياسي من جامعة كولومبيا، وشهادة في التجارة الدولية والاقتصاد من جامعة شيكاغو، وماجستير في إدارة الأعمال من جامعة نورث إيسترن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى