الأسهم المحليةالأسواق الماليةسوق الاسهم

تعرف على أفضل الأسهم المصرية للاستثمار

سوق الأوراق المالية أو البورصة المصرية (EGX) هي البورصة الوحيدة في مصر وواحدة من أقدم البورصات في منطقة الشرق الأوسط. تتكون من بورصتين توجد فيما أفضل الأسهم المصرية للاستثمار وهما بورصة الإسكندرية وبورصة القاهرة، اللتان تشتركان في نفس مجلس الإدارة.

يقع المقر الرئيسي للبورصة المصرية في القاهرة، عاصمة مصر وأكبر مدنها وتخضع لرقابة هيئة الرقابة المالية المصرية. يتم التداول الإلكتروني من خلال نظام X-Stream. تضم البورصة المصرية 254 شركة مساهمة ويبلغ رأسمالها السوقي 32118 مليون دولار. كما أنها تتميز بتداول بالسندات والصناديق المشتركة وصناديق الاستثمار المتداولة.

في قائمة أفضل الأسهم المصرية للاستثمار شركات معروفة ومتداولة بنشاط مثل “سيدي كرير للبتروكيماويات” ، “المصرية للاتصالات” ، “النساجون الشرقيون” ، “مدينة نصر للإسكان” و”البنك التجاري الدولي”.

تدير البورصة المصرية عدة مؤشرات ولكن المؤشر الرئيسي هو EGX 30 ، والذي كان يُعرف سابقًا باسم CASE 30. وهو يوضح أداء أفضل 30 شركة من حيث السيولة والنشاط ويعتبر بشكل عام المؤشر المعياري للبورصة المصرية. المؤشرات الرئيسية الأخرى هي EGX 70 و EGX 100 ، والتي تشمل مكونات المؤشرين المذكورين أعلاه.

EGX30
EGX30

تاريخ البورصة المصرية

أولى المحاولات لتأسيس البورصة المصرية

في عام 861 ، تم إنشاء أقدم بورصة تتعامل في العقود الآجلة للقطن في الإسكندرية. إلا أن أولى المحاولات لتأسيس بورصة في مصر حدثت عام 1890، وأعقبتها محاولة ثانية عام 1898، عندما بدأ السماسرة في تكوين شركة تكون مسئولة عن إنشاء البورصة، وتحديد المكان المناسب لها، بالإضافة إلى وضع قواعد لتنظيم سير عمل البورصة.

AL_LocalStocks_970x250_v01

لسوء الحظ ، فشلت جهودهم ، وأفلست شركتهم الأولى في غضون ثلاثة أشهر من إنشائها. ومع ذلك ، واصل السماسرة معاملاتهم في بعض المقاهي أو في مكاتبهم الخاصة. لم تكن المعاملات خاضعة لقواعد مكتوبة ، بل كانت تستند إلى التقاليد والأعراف المتفق عليها.

إنشاء بورصة القاهرة عام 1903

تم تشكيل شركة من قبل بعض المستثمرين والوسطاء ذوي الملاءة المالية العالية لهذا الغرض ، حيث أنشأ السماسرة اتحادًا ووضع قانونًا لتنظيم شؤونهم على غرار الاتحاد الذي أنشأه زملاؤهم في الإسكندرية عام 1902. ثم تم إنشاء البورصة. تأسست في القاهرة عام 1904 بناءً على اتفاقية بين الاتحاد والشركة ، وقصر عضويتها على سماسرة الأوراق المالية فقط. قام السماسرة الذين يتعاملون في عقود القطن بتأسيس اتحاد خاص.

وضع القواعد المنظمة للبورصة

وضع اتحاد سماسرة الأوراق المالية قواعد لتنظيم سوق الأوراق المالية ، بما في ذلك نظام تسجيل الوسطاء في البورصة ، ومعايير الموافقة على الأوراق المالية وإدراجها في جداول الأسعار ، وتسوية المنازعات بين الوسطاء ، وفحص الشكاوى المقدمة من المستثمرين. كان قانونها في الواقع لائحة تحكم البورصة لمدة سبع سنوات حتى نهاية عام 1910 ، على الرغم من إصدار أول قانون ينظم البورصات في 8 نوفمبر 1909.

نجاح البورصة ، إلى جانب الزيادة في شجع عدد من السماسرة على إنشاء شركة جديدة في 16 مايو 1908 تضم 64 وسيطًا ، والتي أسست مقرًا آخر حتى انتقلت في 20 مايو 1928 إلى مقرها الحالي في شارع الشريفين. تم إنشاء المبنى بأموال شركة أسسها سماسرة بعد انتهاء صلاحية الشركة السابقة.

إنشاء بورصة الإسكندرية

كان سماسرة الأوراق المالية يعقدون اجتماعاتهم في أحد المقاهي، إلى أن تم إنشاء قسم خاص في بورصة العقود الآجلة في عام 883 ، لكن تعاملاتهم خلال هذا الاجتماع لم تكن جزءًا من البورصة حتى عام 1902 عندما تم تأسيس اتحادهم ودخل قانونه حيز التنفيذ لتنظيم المعاملات. كانت بورصة الإسكندرية حينها أول بورصة يتم إنشاؤها قبل بورصة القاهرة.

 

أعلى الرابحين في البورصة المصرية

اسم الشركة العملة الإغلاق السابق الافتتاح الإغلاق
تعليم للخدمات الإدارية الجنيه المصري 4.990 4.990 5.190
المتكاملة للتشخيصات القابضة الجنيه المصري 20.240 20.240 20.990
روبكس انترناشيونال لتصنيع البلاستيك والاكريليك الجنيه المصري 4.540 4.540 4.670
ام.ام جروب للصناعة والتجارة الدولية الجنيه المصري 7.760 7.760 7.940
النصر لتصنيع الحاصلات الزراعية الجنيه المصري 23.600 23.600 24.000

 

كبار الخاسرين في البورصة المصرية

اسم الشركة العملة الإغلاق السابق الافتتاح الإغلاق
تنمية للاستثمار العقاري الجنيه المصري 2.900 2.900 2.650
شركة الاسمنت العربية الجنيه المصري 4.530 4.530 4.250
فنادق مصر الجنيه المصري 19.180 19.180 18.080
زهراء المعادى للاستثمار والتنمية الجنيه المصري 15.470 15.470 14.700
رواد السياحة (الرواد) الجنيه المصري 18.060 18.060 17.160

 

أفضل الأسهم المصرية للاستثمار

سهم الاتصالات المصرية (EG:ETEL)

الافضل أداء والأكثر نشاطًا وتداولًا في البورصة المصرية. من أبرز الأسباب لوصول شركة الاتصالات المصرية لهذه المكانة تتمثل في:

  1. أكبر شركة في مجال الاتصالات وشبكات المحمول في مصر.
  2. أكبر شركة في سوق الأوراق المالية المصرية وأيضًا في سوق الرقمي.
  3. منتجات وخدمات الشركة هي الأكثر استخدامًأ في جميع أنحاء البلاد.
  4. لا تزال هي الأفضل أداء منذ بداية عام 2022
  5. تم تصنيفها كأفضل أصل مالي للاستثمار في 2021.
سهم الاتصالات المصرية
سهم الاتصالات المصرية

سهم شركة BLC

شركة BLC هي الشركة التابعة لمجموعة أوراسكوم للمقاولات، وتختص هذه الشركة في البناء والعمارة. وهي بعض مزايا هذه الشركة:

  1. أجمع الخبراء أنها من أفضل الأسهم المصرية للاستثمار في 2022.
  2. القيمة السوقية المالية للشركة تجاوزت 8.5 مليار جنيه مصري.

سهم شركة إيديتا (EG:EFID)

من أفضل الشركات المصرية في قطاع الصناعات الغذائية، وتستمر الشركة في الحفاظ على أدائها التصاعدي الذي بدأته منذ منتصف عام 2021. وهي بعض مزاياها:

  1. تم تصنيفها كواحدة من أفضل الأسهم المصرية للاستثمار في 2021.
  2. تأسسست منذ عام 1996.
  3. تنتج كل يتم استهلاكه يوميًا من الأغذية المعلبة، اللحوم المعلية، اللحوم المجففة والمشروبات الغازية.
سهم شركة إيديتا
سهم شركة إيديتا

سهم شركة أوراسكوم (EG:ORHD)

أصحاب الشركة هم عائلة ساويرس (من أغنى العائلات في مصر). تمتلك الشركة أيضًا شركة تابعة BLC كما ذكرنا سابقًا.

  • نادرًا جدًا ما تجد أن سهم أوراسكوم يعاني من الخسارة الكبيرة منذ إدراجها في البورصة المصرية.
  • سعر سهم الشركة 8.5 جينهًا مصريًا.
سهم شركة أوراسكوم
سهم شركة أوراسكوم

دليل البدء في أفضل الأسهم المصرية للاستثمار

قد تشتهر مصر بأهراماتها الرائعة وتاريخها العريق، لكن الدولة العربية الإفريقية المكتظة بالسكان تحظى أيضًا بشعبية جارفة بين المستثمرين.

كيف يمكنك التعرف على افضل الأسهم المصرية للاستثمار، وكيف للمستثمرين بناء التعرض لمحافظهم الاستثمارية المتنوعة في أفضل الأسهم المصرية للاستثمار.

الاقتصاد المصري

يُعد الاقتصاد المصري من أكثر البلدان تقدمًا في منطقة الشرق الأوسط / إفريقيا، حيث بلغ الناتج المحلي الإجمالي حوالي 363 مليار دولار في عام 2020 وحوالي 3058 دولارًا للفرد في عام 2020. يهيمن عليها قطاعا الخدمات والصناعة ؛ في الوقت نفسه ، فهي معروفة أيضًا بقطاعها الزراعي ، والذي يعد مصدرًا مهمًا للعمالة.

تعد البورصة المصرية أيضًا واحدة من أقدم البورصات وأكثرها تطورًا في منطقة الشرق الأوسط / إفريقيا. وبينما أُغلقت الأسواق لفترة من الوقت في فبراير 2011 ، أعيد فتحها وبدأ الاقتصاد يظهر بوادر انتعاش في أواخر عام 2012.

الاستثمار في مصر مع صناديق الاستثمار المتداولة

أسهل طريقة للحصول على أفضل الأسهم المصرية للاستثمار هي استخدام الصناديق المتداولة في البورصة (ETFs) ، والتي توفر تنوعًا فوريًا في ورقة مالية واحدة يتم تداولها في الولايات المتحدة. أكثر صناديق الاستثمار المتداولة شيوعًا للمستثمرين هي مؤشر VanEck Vectors Egypt ETF (NYSE: EGPT) ، والذي يديره حوالي 21.1 مليون دولار أمريكي وصافي نسبة المصروفات 0.98٪ ، اعتبارًا من يوليو 2021.

قد يرغب أولئك الذين يبحثون عن المزيد من التعرض المباشر في أفضل الأسهم المصرية للاستثمار بالتفكير في إيصالات الإيداع الأمريكية (ADRs) ، وهي أوراق مالية يتم تداولها في الولايات المتحدة وتتبع الأسهم المدرجة في البورصة المصرية. أشهر ADRs هي Commercial International Bank S.A.E. ADR (CIBEY) ، أوراسكوم للإنشاء والصناعة ش. ADR (ORSCY) و Ghabbour Auto S.A.E. ADR (GBAXY).

مخاطر الاستثمار في مصر

في حين أن مصر قد تكون واحدة من أكبر الاقتصادات في منطقة الشرق الأوسط / أفريقيا ، فإن أسواقها تنطوي على مخاطر تشمل ما يلي:

المخاطر السياسية والجغرافية

مرت مصر بتغير سياسي كبير بعد فبراير 2011 ولا تزال هناك اضطرابات سياسية مستمرة.

عدم التنويع

قد يجد المستثمرون الذين يتطلعون إلى اتخاذ مراكز واسعة في الأسهم المصرية مشكلة في قلة التنويع الذي تقدمه الأسواق. هناك أربع شركات فقط تمثل جزءًا كبيرًا من اقتصاد البلاد ، في حين أن الصناعة المالية كانت أيضًا ممثلة بشكل مفرط.

يجب على المستثمرين النظر بعناية في هذه المخاطر قبل الاستثمار في صناديق الاستثمار المتداولة أو ADRs المصرية ، خاصة خلال فترات الانتفاضة أو الاضطرابات السياسية في البلدان المجاورة. لحسن الحظ ، يمكن تنويع هذه المخاطر إلى حد ما من خلال دمج الأسهم في محفظة استثمارية متنوعة.

هل تستطيع شراء الأسهم في مصر؟

البورصة المصرية هي البورصة الوحيدة المُسجلة في مصر. البورصة المصرية هي مكان التداول حيث يمكن للشركات الأعضاء أو الوسطاء شراء / بيع الأوراق المالية إلكترونياً نيابة عن عملائهم أو مستثمريهم.

أسهل طريقة للاستثمار في مصر هي الصناديق المتداولة في البورصة (ETFs) مثل VanEck Vectors Egypt Index ETF (NYSE: EGPT). ينطوي الاستثمار في مصر على مخاطر، مثل عدم الاستقرار السياسي في المنطقة وانعدام التنوع في الاقتصاد.

هل يوجد سوق للأوراق المالية في مصر؟

تتكون البورصة المصرية (EGX) ، البورصة المصرية ، من بورصتين ، القاهرة والإسكندرية ، يحكمهما نفس مجلس الإدارة وتتقاسمان نفس أنظمة التداول والمقاصة والتسوية.

بفضل عدد السكان الكبير (100 مليون) والشباب (متوسط العمر 25) ، والذي من المتوقع أن يصل إلى 160 مليون بحلول عام 2050. تعتبر مصر أحد الاقتصادات الناشئة الأكثر تنوعًا ، مما يجعلها قادرة على الصمود في وجه الأزمات والدورات الاقتصادية. كما أنها الوجهة الاستثمارية الأولى في إفريقيا والشرق الأوسط

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمها!

متوسط ​​تقييم 0 / 5. عدد الأصوات: 0

لا توجد أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

كما وجدت هذه الوظيفة مفيدة ...

تابعنا على وسائل التواصل الإجتماعي!

عبد الرحمن الجمعان

كاتب اقتصادي متخحصص في الأسواق السعودية والبورصات الخليجية. ساهم في إعداد العديد من التقارير الاقتصادية التي تتناول أداء الشركات العالمية وتقارير أرباحها الفصلية ومدى تأثير هذه العوامل على تحركات السوق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى