التعليمتعلم التداول

كيفية شراء الأسهم: دليل التداول في سوق الأوراق المالية

 عمليًا يمكنك شراء الأسهم من خلال الوسيط مالي المُفضل بالنسبة لك أو حتى من خلال منصات الوساطة عبر الإنترنت. كيفية شراء الأسهم عبر الإنترنت يعني شراء أسهم في شركة مُدرجة لأنه يعتقد بقوة أن سعرها سيرتفع في المستقبل. هذا النشاط نموذجي تقليديًا لأولئك الذين يرغبون في المضاربة في سوق الأسهم.

لذلك، من خلال شراء الأسهم وبيعها، يهدف المستثمر إلى شراء الأسهم بسعر أقل ثم إعادة بيعها بسعر أعلى من خلال منصات محددة مثل ألفكسو، والتي تتيح لنا القيام بذلك بدون تكاليف ثابتة.

إضافةً إلى ذلك، عليك التفكير في رأس المال الذي ترغب في استثماره والتفكير في استثماره على أكمل وجه. في هذه الحالة، من المهم الحصول على أداة ممتازة لإدارة أموالك.

في هذا الدليل، نستكشف معًا طريقة سهلة لفهم كيفية شراء الأسهم في البورصة. سنقوم هنا بتحليل طريقة عملية لكيفية شراء الأسهم المتعلقة بأفضل الشركات.

كيفية شراء الأسهم: ما هي الأسهم؟

حتى قبل أن نفهم كيفية شراء الأسهم، نحتاج إلى فهم ماهية الأسهم.

إنها أسهم للشركات التي تعتمد قيمة أسهمها على “شركة القيمة”. لذلك، من السهل أن نفهم أنه إذا كانت الشركة تعمل بشكل جيد، أي لديها بيانات مالية في الأرباح وتوزع الأرباح، فإن قيمة السهم تزداد. وبخلاف ذلك، إذا ساء أداء الشركة، تنخفض قيمة الأسهم.

يتم إدراج الأسهم في البورصة، في الأسواق المنظمة، إذا تم تحديد السعر وفقًا لقانون العرض والطلب.

لذلك، يمكن لجميع المتداولين والمستثمرين الاستمرار في شراء وبيع الأسهم في البورصة، واختيار إما الاحتفاظ بها حتى يرتفع السعر، وفي هذه الحالة، إعادة بيعها، أو حتى بيعها مبكرًا، إذا أبلغوا عن خسارة.

يتم إدراج الأسهم في البورصة، في الأسواق المنظمة، إذا تم تحديد السعر وفقًا لقانون العرض والطلب.

يحق لجميع المستثمرين الذين يمتلكون السهم تلقي أرباح نقدية مدفوعة من قبل الشركة إذا كانت الشركة تنوي توزيع الأرباح.

إذا كنت ترغب أيضًا في الاستثمار في الأسهم باستخدام هذا النظام، فكل ما عليك فعله هو الاتصال بالمصرف الذي تتعامل معه لشراء الأسهم التي تهمك. من ناحية أخرى، إذا كنت تريد أن تكسب من قيمة الأسهم، دون الاحتفاظ بها، سواء عند ارتفاع السعر أو عند انخفاضه، فأنت بحاجة إلى القيام بذلك من خلال التداول عبر الإنترنت والوسطاء المنظمين مثل شركة ألفكسو.

إذا كنت متداول مبتدئ، فلا يمكنك توقع الدخول في سوق الأسهم عن طريق شراء الأسهم وانتظار ارتفاع السعر. خاصةً إذا كان لديك رأس مال منخفض، فلا يمكنك توقع شراء الأسهم والاحتفاظ بها. في هذه الحالة، من الأفضل لك العمل باستخدام منصات التداول عبر الإنترنت التي تسمح لك بشراء وبيع أجزاء من الأسهم حتى مع الحد الأدنى من رأس المال.

لكسب المال حقًا في سوق الأوراق المالية، تحتاج إلى استخدام استراتيجية تسمح لك بتحقيق أرباح في أي ظروف سوق، سواء عندما تزداد قيمة الأسهم أو عندما تنخفض. هذا هو السبب في أن تعلم الاستراتيجيات والكثير من الممارسة يستغرق وقتًا.

كيفية شراء الأسهم بدون وسطاء

هناك نظام آخر بسيط للغاية لبيع وشراء الأسهم وهو النظام المرتبط بالوسطاء عبر الإنترنت. في هذه الحالة يمكنك الاتصال بهم لشراء وبيع الأسهم.

في الواقع، عمليتهم مطابقة تقريبًا لعمليات البنوك عبر الإنترنت ؛ الاختلاف الوحيد هو أنك لن تتمكن عادة من التمتع بالمساعدة والمشورة. هذا يقابله انخفاض التكاليف. في الممارسة العملية، أنت تقرر، بمفردك وبشكل مستقل، ما هي الأسهم المراد شراؤها أو بيعها.

باختصار، يمكنك أن تفهم جيدًا أنه توجد اليوم طرق مختلفة لشراء وبيع الأسهم على الإنترنت.

بالإضافة إلى القرار الذي تتخذه، فأنت بحاجة إلى تقييم العمولات ومستوى المعرفة التي تملكها في سوق الأوراق المالية بشكل صحيح.

فقط بعد أن تفهم معرفتك ومهاراتك، ستتمكن من بدء الاستثمار والتداول في الأسهم، حيث ستتمكن من المضاربة على هذا النوع من الاستثمار أيضًا.

متى تشتري الأسهم في البورصة

شراء الأسهم

بالطبع، قد يكون من المناسب شراء الأسهم فقط إذا كنت تعتمد على استراتيجية بناء سوق الأسهم. في هذه الحالة، تحتاج إلى شراء أسهم الشركات المدرجة لتعرف مقدمًا إمكانات كل سهم من حيث الأرباح طويلة الأجل.

لهذا السبب، تحتاج إلى شراء أسهم في سوق الأسهم مع مراعاة الشروط التالية:

  • أن يكون السهم في اتجاه تصاعدي قوي ومستقر.
  • حدث مهم أثّر على سعر السهم أو سيفعل ذلك في المستقبل القريب.
  • تعلن المؤشرات الفنية عن استمرار الاتجاه الصعودي أو الانعكاس الصعودي للاتجاه السلبي.
  • ينمو قطاع الأعمال الذي ينتمي إليه نشاط الشركة بقوة.

بيع الأسهم

على عكس الحالة السابقة، من المناسب بيع الأسهم لاسترداد الأموال لإعادة الاستثمار أو ببساطة لتحصيل الأرباح بعد الزيادة في قيمة السهم المعني، عندما:

  • أصبحت أرباح الأسهم في البورصة أقل جاذبية.
  • استبدال الأسهم بأصول مالية أكثر ربحية.

كيف تشتري الأسهم؟

في الواقع، حتى سنوات قليلة مضت، كان شراء وبيع الأسهم أمرًا معقدًا للغاية.

كان عليك الذهاب إلى البنك شخصيًا ثم جعلهم لتوقع على كثير من الأوراق التي تتضمن أيضًا دفع رسوم كبيرة. كل شيء مختلف اليوم. ضع في اعتبارك أنه باستخدام منصات التداول عبر الإنترنت، يمكنك أيضًا الاستثمار لشراء أو بيع الأسهم دون امتلاكها.

تذكر أن كل هذا أصبح ممكنًا بفضل ظهور الإنترنت، والذي يسمح لك بالاستثمار حتى لو كنت لا تعرف الكثير عن الأسواق.

في الواقع، بفضل منصة التداول عبر الإنترنت، يمكنك شراء أسهم في عقود الفروقات. يمكنك القيام بذلك في لحظات قليلة.

باختصار، يمكنك شراء وبيع العقود مقابل الفروقات للأسهم من خلال منصات تداول مُنظمة موجودة في دول الخليج العربي وفي جميع أنحاء العالم مثل شركة ألفكسو التي تقدم لك عمولات منخفضة للغاية.

بنك الإمارات دبي الوطني

من خلال العقود مقابل الفروقات، يمكنك أيضًا اختيار الاستثمار برأس مال صغير أو كبير، ويمكنك العمل بالهامش والرافعة المالية. يتيح لك ذلك الاستثمار قليلاً وكسب المال عبر الإنترنت.

لكن تذكر أن الرافعة المالية سيف ذو حدين. في الواقع، مع نمو أرباحك، تزداد كذلك خسائرك المُحتملة.

أخيرًا، يجب عليك اختيار التداول دائمًا مع الوسطاء الذين يقدمون فروق أسعار منخفضة ومنصة منظمة.

قبل تحليل التكلفة، يجب أن تفهم جيدًا ما هي أسهم عقود الفروقات في سوق الأسهم. هذا مهم جدًا لفهم سعر العقود مقابل الفروقات.

نعني بالعقود مقابل الفروقات (CFD) اختصار عقد الفروق أو العقود مقابل الفروقات.

هذه عقود مشتقة تهدف إلى إعادة إنتاج قيمة الأصل الأساسي مع تحقيق مكاسب محتملة. هذا ناتج عن الفرق بين سعر الافتتاح وسعر الإغلاق للمركز، والذي يحدد ربحك وخسارتك.

يمكنك التداول عبر الإنترنت من خلال المشتقات، لكنك لا تملك الأسهم أبدًا. أنت تتكهن بشكل أساسي على سعر السهم. هذا يجعل معاملتك أسرع بكثير من خلال إتاحة جميع الأدوات المالية.

تعد العقود مقابل الفروقات أداة منتشرة في العالم، لأنك تعيد إنتاج قائمة أسعار جميع الأصول في الحزمة حتى تصل إلى أسعار العملات المشفرة عندما يتعلق الأمر بالتداول بالهامش. على سبيل المثال، لنفترض أنك تريد استثمار عقود الفروقات في أسهم جوجل Google.

في هذه المرحلة، تحتاج إلى تحليل سعر سهم Google الخاص بك. يمكنك القيام بذلك مباشرة باستخدام الرسوم البيانية التي يوفرها الوسيط الخاص بك. في هذه الحالة، افترض أن سعرها يبلغ 1000 دولار.

ماذا يجب عليك أن تفعل؟

افترض أنك تريد شراء سهم واحد. بفضل الرافعة المالية 1: 5، ستتمكن من شراء سهم باستثمار يصل إلى 50 دولارًا أمريكيًا، وهذا يعني أنه يمكنك شراء قيمة السهم (1,000 دولار أمريكي) مقابل 50 دولارًا أمريكيًا فقط، وذلك بفضل 1: 5. الرافعة المالية تذكر أنه بالنسبة للإجراءات، فإن الحد الأقصى للرافعة المالية هو 1: 5.

كما ذكرنا سابقًا، تسمح لك العقود مقابل الفروقات بالاستثمار والشراء (الشراء) أو حتى البيع.

عندما تختار إغلاق الصفقة، فسوف تتلقى ائتمانًا أو خصمًا ناتجًا عن الربح أو الخسارة. لا تقلق إذا كانت المنصة التي تختارها تعمل بالدولار وتودع باليورو. يوفر الوسيط التبادل دون أي جهد من أجلك.

الخلاصة: بعض الأسئلة الشائعة حول تداول وشراء الأسهم

ما هي الأسهم؟

الأسهم هي أداة مالية تسمح للشركات بتحرير زيادة رأس المال من مصادر خاصة، والتي يمكنك استخدامها لتحسين استراتيجيات الأعمال. عندما تشتري سهمًا، فإنك تصبح مساهمًا في الشركة المشتراة، كنسبة مئوية من السهم بوضوح.

ما هي مؤشرات سوق الأسهم؟

المؤشر (سوق الأسهم) هو السوق المرجعي في بلد تُدرج فيه جميع الأسهم. وتسمى أيضًا قائمة البورصة، ويمكن أن تكون من أنواع مختلفة، فبعض المؤشرات تجمع ضمنها شركات ذات رأس مال صغير (متوسط ​​رأس المال).

كيف تشتري الأسهم؟

يمكن القيام بذلك بشكل غير مباشر من خلال استخدام البنوك أو وسطاء المال الذين يساعدوك على التداول في الأسواق المالية المحلية والعالمية. من خلال الوسطاء عبر الإنترنت، يكون الأمر أسهل بكثير.

متى يستحق شراء الأسهم؟

سيناريوهات مختلفة تحتاج إلى النظر فيها. من المفيد بالتأكيد تحليل الرسوم البيانية للأسهم ورسم خط الاتجاه ومعرفة ما إذا كنت في مرحلة الدب أو القط. هناك استراتيجيتان: الشراء وفقًا للسوق (لذا إذا كان السوق ينمو أو العكس) أو قاعدة “الشراء بالحد الأدنى والبيع بحد أقصى”.

كم من المال يجب أن تستثمر في سوق الأسهم؟

يعتمد ذلك على مكان وكيفية استثمار أموالك. إذا قمت بذلك مباشرة على المؤشرات، فقد تحتاج إلى رأس مال كبير (حتى بضعة آلاف من الدولارات) بناءً على السهم المختار وسعره والحد الأدنى للعقد (الحد الأدنى من الأسهم المراد شراؤها).

GoldPremiumClub_Banner_728x90

هل يمكن للمبتدئين تداول الأسهم؟

يُنصح أولًا بفهم طريقة عمل أسواق الأسهم والأسواق المالية، فمن الأسهل بالتأكيد القيام بذلك عن طريق تداول عقود الفروقات.

هل التداول في البورصة محفوف بالمخاطر؟

نعم، رأس مالك المستثمر في خطر وبالتالي تحتاج إلى تقييمه بعناية.

أشهر شركات تداول 2021

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمها!

متوسط ​​تقييم 0 / 5. عدد الأصوات: 0

لا توجد أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

كما وجدت هذه الوظيفة مفيدة ...

تابعنا على وسائل التواصل الإجتماعي!

عبد الرحمن الجمعان

كاتب اقتصادي متخحصص في الأسواق السعودية والبورصات الخليجية. ساهم في إعداد العديد من التقارير الاقتصادية التي تتناول أداء الشركات العالمية وتقارير أرباحها الفصلية ومدى تأثير هذه العوامل على تحركات السوق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى