فوركس

مؤشرات التضخم الأمريكية

نظرة على الأرقام والمؤشرات الاقتصادية المرتبطة بالتضخم

صباح الخير جميعًا كريستوس فوريس هنا يرحب بكم في مراجعة سوق الفوركس اليوم.

سنناقش بيانات التضخم التي صدرت يوم أمس في الولايات المتحدة وقلنا أن بعض السيناريوهات المُحتملة الأكثر تفاؤلاً بالنسبة للمستهلك الأمريكي كانت الحصول على رقم أقل من 8.7. لكن بعد أن نرى أن الزيادة السنوية انخفضت من 9.1 للشهر السابق، فهي أقل بكثير من التوقعات. 

كما أن مؤشر أسعار المستهلك الأساسي يظل ثابتًا مرة أخرى وكان أقل من التوقعات للشهر السابق عند 5.9.

لقد شهدنا تحركات كبيرة في الأسواق، حيث تداول زوج الدولار/ الين عند 135 بعد صدور تقرير الوظائف الأمريكي يوم الجمعة. 

رد الفعل الفوري كان هائلاً عبر الأسواق حيث قفز الجنيه البريطاني مقابل الدولار، وعقود ناسداك الآجلة أمس اكتسبت أكثر من 400 نقطة. وهذا كان مؤشرًا قويًا على أن التضخم قد انكمش بشكل أكبر مما كان متوقعًا. وهذا ما سيحدد المسار للاحتياطي الفيدرالي بشكل أكثر وضوحًا.

هل بلغ التضخم ذروته؟ هل سيستمرون في التصرف بقوة؟ هل نتطلع إلى رفع سعر الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس أخرى في سبتمبر؟

بعض أعضاء الاحتياطي الفيدرالي بالأمس أيدوا إمكانية رفع أسعار الفائدة مرة أخرى، وإذا لقد ألقينا نظرة على الاحتمالات المستهدفة للاجتماع التالي لمجلس الاحتياطي الفيدرالي بواسطة أداة المراقبة في بورصة شيكاغو التجارية، نجد أننا رأينا أنه بالأمس كان حوالي 70% ونعتقد أن رفع سعر الفائدة بمقدار 75 نقطة أساس هو القادم بالنسبة إلى الاحتياطي الفيدرالي.

لدينا بضع خطابات لسياسة الاحتياطي الفيدرالي وبالتالي يمكنهم التفكير في 75 نقطة أساس أخرى نظرًا لأن مهمتهم لم تنته، وقالوا مرارًا وتكرارًا إنهم بحاجة إلى قوة المؤشرات التي تشير إلى معدل التضخم.

من المؤشرات القادمة لدينا أرقام الوظائف غير زراعية في أوائل سبتمبر، ومؤشر أسعار المستهلكين في سبتمبر من قبل الإحتياطي الفيدرالي الذي قد يتخذ قراره القادم حول سعر الفائدة.

في أجندة اليوم لدينا مؤشر أسعار المنتجين وهو مؤشر قوي آخر للتضخم، حيث يوضح لنا التكلفة التي يواجهها المنتجون والتي يمكن فيما بعد تحويلها إلى مستهلك. أيضاً حدث كبير آخر لهذا الأسبوع هو الناتج المحلي الإجمالي الفصلي للمملكة المتحدة، وأذكرك أنه في الأسبوع الماضي، رفع بنك إنجلترا أسعار الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس، وتحدث المحافظ بيلي عن الركود الطويل الذي قد تعيشه المملكة المتحدة. 

هذا كل شيء اليوم سيداتي وسادتي. شكرًا جزيلاً وأتمنى لكم يومًا سعيدًا

ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمها!

متوسط ​​تقييم 0 / 5. عدد الأصوات: 0

لا توجد أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

كما وجدت هذه الوظيفة مفيدة ...

تابعنا على وسائل التواصل الإجتماعي!

كريستوس فوريس

محلل اقتصادي وخبير في الأسواق المالية من قبرص، بدأت العمل مع شركة ألفكسو للوساطة المالية منذ حوالي 15 شهرًا كمحلل يومي للأسواق واتجاهات الأصول المالية. شغلت سابقًا مناصب في الاستشارات المالية في 3 شركات مختلفة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى