نصائح اقتصادية

لبنى العليان أول رئيسة بنك في السعودية

سيدة الأعمال السعودية لبنى العليان، ساهمت بدعم توظيف المرأة السعودية وهي تتمتع بشخصية فذة وكفاءات عالية جعلتها أول امرأة تتولى قيادة بنك سعودي، وسبق أن أكدت أنها أول امرأة تعمل لمدة 18 عامًا في شركة “العليان للتمويل”.

وتولت بعد ذلك مهامها رئيسة لبنك “ساب الأول” وهو البنك الناتج عن اندماج البنك “الأول” (البنك السعودي الهولندي سابقًا) مع البنك السعودي البريطاني “ساب”. وتشغل العليان منصب الرئيس التنفيذي ونائب رئيس مجلس إدارة شركة “العليان للتمويل”، التي تضم أكثر من 40 شركة تحت مِظلتها، والتي أسسها والدها الشيخ سليمان العليان عام 1947.

وُلدت في محافظة عنيزة في القصيم عام 1952، وهي أصغر أبناء الشيخ سليمان العليان، ساعدها ذلك في التحصيل العلمي فنالت درجة بكالوريوس في الزراعة من جامعة كورنيل، وماجستير إدارة الأعمال من جامعة إنديانا في الولايات المتحدة، ودكتوراه في القانون من كلية ترينتي بجمهورية ايرلندا. عملت في بنك “مورجان جوارنت” بمدينة نيويورك بين عاميّ 1979 و1981، ثم عادت إلى السعودية لتعمل مع شركة العليان مجددًا.

قضت سنوات مع والدها في إدارة شركة “العليان للتمويل” واستغلت تدرجها في المناصب لتشجع والدها على تعيين مزيد من النساء للعمل معها.  وفي 2001، نجحت في توظيف 40 سيدة للعمل في أحد مصانع الشركة، حتى وصلن إلى 500 موظفة.0وتشغل لبنى العليان عضوية مجالس إدارات عدد من الشركات الصناعية والاستثمارية الرائدة، من بينها “البنك السعودي الهولندي” و”مجموعة رولز رويس البريطانية” و”مجموعة دبيو بي بي الإعلامية” و غيره.

في سابقة هي الأولى من نوعها في السعودية، عينت سيدة الأعمال السعودية لبنى العليان، رئيسة لبنك “ساب الأول” وهو البنك الناتج عن اندماج البنك “الأول” (البنك السعودي الهولندي سابقًا) مع البنك السعودي البريطاني “ساب”.

وتشغل العليان منصب الرئيس التنفيذي ونائب رئيس مجلس إدارة شركة “العليان للتمويل”، التي تضم أكثر من 40 شركة تحت مِظلتها، والتي أسسها والدها الشيخ سليمان العليان عام 1947.

المعلومات الرئيسية حول لبنى العليان

الميلاد: 4 أغسطس 1955 (العمر 66 سنة)

مكان الميلاد: عنيزة ، المملكة العربية السعودية

الإقامة: الرياض

المهنة: سيدة أعمال

العمل الحالي: مجموعة العليان، البنك الأول، رولز رويس القابضة، سيتي غروب.

قصة لبنى العليان التي وصلت إلى القمة

تحظى لبنى العليان بمكانة خاصة بين الخبراء المصرفيين، دفعت بيرند فان ليندر، المدير التنفيذي للبنك السعودي الهولندي للقول بأنها تمتلك طريقة إدارة تثير الشغف.

وقال بيرند فان ليندر إنها “تحظى بقدر عالٍ من الاحترام، ليس لأنها امرأة سعودية تتصدر مجال سيدات الأعمال، بل لشخصها”، بحسب تقارير محلية.

وُلدت في محافظة عنيزة في القصيم عام 1952، وهي أصغر أبناء الشيخ سليمان العليان.

وحصلت على بكالوريوس في الزراعة من جامعة كورنيل، وماجيستير في إدارة الأعمال من جامعة إنديانا في الولايات المتحدة، ودكتوراه في القانون من كلية ترينتي بجمهورية ايرلندا، بحسب سيرتها الذاتية المنشورة على صحيفة “الاقتصادي” السعودية.

وعملت في بنك “مورجان جوارنت” بمدينة نيويورك بين عاميّ 1979 و1981، ثم عادت إلى السعودية لتعمل مع شركة العليان مجددًا.

وقضت سنوات مع والدها في إدارة شركة “العليان للتمويل” واستغلت تدرجها في المناصب لتشجع والدها على تعيين مزيد من النساء للعمل معها.

وفي 2001، نجحت في توظيف 40 سيدة للعمل في أحد مصانع الشركة، حتى وصلن إلى 500 موظفة.

وتشغل لبنى العليان عضوية مجالس إدارات عدد من الشركات الصناعية والاستثمارية الرائدة، من بينها “البنك السعودي الهولندي” و”مجموعة رولز رويس البريطانية” و”مجموعة دبيو بي بي الإعلامية” و”بنك أكبانك التركي” و”شركة شلمبيرجير البترولية”.

وهي عضو مجلس إدارة شركة “التعدين العربية السعودية– معادن” منذ 2016 . وعضو مجلس أمناء “جامعة الملك عبدالله للعلوم والتكنولوجيا” واللجنة التنفيذية في “المجلس العربي للأعمال” ومجلس أمناء “مؤسسة الفكر العربي”.

وحطّمت العليان القوالب النمطية للنساء السعوديات، وتعتبر متحدثة دائمة في المنتدى الاقتصادي العالمي “دافوس” الذي ينعقد سنويًا في سويسرا.

كما تُعد من أكثر الأشخاص تأثيرًا في مجال الأعمال، إذ تصدّرت المرتبة الأولى في قائمة “أقوى السيدات العربيات” الصادرة عن مجلة “فوربس الشرق الأوسط” لعام 2017.

لبنى العليان هي واحدة من أهم رائدات الأعمال بالمملكة، حيث تمكنت من تحقيق نجاح كبير في المجال المصرفي، وتمكنت من إدارة واحدة من أكبر الإمبراطوريات التجارية في المملكة، وذلك إيمانًا منها بالمسؤولية الاجتماعية ودور المرأة في المجتمع.

كيف بدأت لبنى العليان في مجال الأعمال

بدأت لبنى العليان مسيرتها العملية في عام 1979 في بنك “مورجان جورانت” بنيويورك، ثم عادت للمملكة عام 1981 للعمل في مجموعة والدها المالية، حتى تقلدت منصب الرئيس التنفيذي للمجموعة التي تضم تحت رايتها أكثر من 400 شركة.

وقد حظت لبنى العليان بمكانة خاصة بين الخبراء المصرفيين، ولفتت انتباه كبار المصرفيين، الذين أشادوا بطريقة إدارتها المميزة، ومن ضمنهم بيرند فان ليندر المدير التنفيذي للبنك السعودي الهولندي، الذي انُتخبت عضوًا بمجلس إداراته عام 2005.

ما هي أهم إنجازات لبنى العليان

حققت لبنى العليان العديد من الإنجازات الهامة، ومن ضمنها إنشاء برنامج العليان للعمل الوطني النسائي للتطوير والتوظيف، كما عًينت في مجلس إدارة شركة ” WPP” المتخصصة في مجال التسويق، وانضمت في شهر أبريل عام 2016، إلى مجلس إدارة شركة التعدين السعودية “معادن”، ممثلةً عن صندوق الاستثمارات العامة السعودي.

al_independence-trader_970x250_v1

كما أنها عضو بمجلس أمناء مؤسسة الفكر العربي، وتساهم بعدة مبادرات لإصلاح الشرق الأوسط؛ وخاصة في مجلس الأعمال التجارية العربي التابع للهيئة الاقتصادية العالمية.

وتشغل حاليًا رئاسة مجلس إدارة البنك السعودي البريطاني “ساب”، حتى نهاية الدورة الحالية للمجلس، وذلك بعد أن اتفق كل من البنك السعودي البريطاني، والبنك الأول، على تنفيذ صفقة الاندماج بين البنكين، بعد انتهاء فترة اعتراض الدائنين، ومن هنا أصبحت أول سعودية تحصل على هذا المنصب.

ونستخلص مما سبق أن لبنى العليان، قد امتلكت إرادة حديدية تساعدها على تحقيق أحلامها، وتدعو إلى تمكين المرأة في المجتمع، وتؤكد على قدرتها على تحقيق الإنجازات.

سيدة الأعمال السعودية لبنى العليان، أول سيدة تترأس مجلس إدارة بنك داخل المملكة، ففي سابقة تعد الأولى من نوعها داخل المملكة، عينت “العليان” ، رئيسة لبنك “ساب الأول”، وهو بنك ناتج عن اندماج البنك الأول “البنك السعودي الهولندي سابقًا”، مع البنك السعودي البريطاني “ساب”

لبنى العليان شغلت منصب الرئيس التنفيذي شركة “العليان للتمويل”، وتدرجت في الشركة إلى أن أصبحت نائب رئيس مجلس إدارتها، وتضم “العليان للتمويل” أكثر من 40 شركة تحت مِظلتها، وهي من اكبر الشركات العملاقة داخل المملكة، والتي أسسها والدها الشيخ سليمان العليان عام 1947.

جوائز وتكريمات لبنى العليان

  • اختارتها مجلة أرابيان بيزنس كثاني أقوى شخصية نسائية في 2011 ضمن قائمة أقوى 100 سيدة عربية.
  • منحها ملك السويد الوسام الملكي للنجم القطبي من الطبقة الأولى، فكانت أول امرأة سعودية تنال هذا الوسام تكريمًا لجهودها في تعزيز العلاقات بين بلادها والسويد.
  • أول امرأةٍ سعودية يتم انتخابها عضوًا في مجلس إدارة البنك السعودي الهولندي في يناير 2005، وهي إحدى أكثر سيّدات الأعمال تأثيراً في الشرق الأوسط.
  • في 2017 تصدرت لبنى العليان قائمة “أقوى السيدات العربيات” الصادرة عن مجلة “فوربس الشرق الأوسط”.

 

 


ما مدى فائدة هذا المنشور؟

انقر على نجمة لتقييمها!

متوسط ​​تقييم 1 / 5. عدد الأصوات: 1

لا توجد أصوات حتى الآن! كن أول من يقيم هذا المنشور.

كما وجدت هذه الوظيفة مفيدة ...

تابعنا على وسائل التواصل الإجتماعي!

وفاء مبارك

باحثة في الاقتصاد العالمي وتختص في كتابة أبحاث وتقارير عن أداء الأسواق المالية الخليجية والعالمية. كما نشرت العديد من المقالات والمدونات التي تتناول اتجاه شركات الأسهم في أهم البورصات الخليجية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى